فكر  فيديو  فاسدة  قناة الحياة  كفاري  كاتيا سلامة  منطق  موت  مصير  نظرة  هبة  واقعية  آدم  أحوال  أساس  الفداء  الله  المسيح  الأخ وحيد  الإنسان  الصلب  العالم  بشري  تعامل  جنس  جدل  خطيتة  طبيعة  ظل  عمل
هل أعجبك هذا الموضوع؟
نعم
1091
لا
1049
يمكنك المشاركة مرة واحدة فقط

02.08.11
48 - الفداء - الحلقة الثانية | DR240048

الأخت كاتيا سلامة - الأخ وحيد - بلا قيود

Share |

مشاهدات 7157

تعليقات 0

تعامل الله مع الجنس البشري فقط من خلال آدم والمسيح : آدم الانسان الأول الذي صار نفساً حية ولكن بخطيته صار الموت إلى الجميع إذ ورث الجميع الطبيعة الفاسدة. وآدم الأخير المسيح الذي صار روحا محييا وبه صارت هبة الحياة لجميع الناس من خلال العمل الكفاري على الصليب من خلال الفداء. ولكن ما هو مصير الذين ماتوا قبل الصلب؟ ولماذا إنتظر الله كل هذا الوقت من آدم الى المسيح علماً أن الفداء كان في فكر الله منذ الأزل؟



تحميل ملفات
1 ملف

  1. Video Files

    تحميل الملف - عرض - iPod تحميل الملف

تعليقات
There is no comments yet

 شارك بتعليق 

أضف تعليق
.الرجاء كتابة تعليقك هنا ببشكل واضح وسليم، تعليقك سوف ينشر مباشرة
أي تعلقات يوجد بها سب وقذف سوف تحذف فوراً